الصفحة الرئيسية
٣٠ أبريل ٢٠١٩ ( 263 المشاهدات )
الإعلانات

حالة ولادة نـــ ادرة لا تحــ ـدث إلا مرة من 500 ألف حالة

أنجبت سيدة كولومبية طفلة، في حين كان بطنها لا يزال يحتوي شقيقها التوأم الثاني، على شكل جنين مستمر في النمو والتطور بشكل طبيعي، في حالة غريبة من نوعها لا تحدث إلا مرة واحدة بشكل نادر من كل 500 ألف حالة، وفق ما أفادت به صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية.  




 ونقلت صحيفة النيويورك تايمز، ما قالته ميجيل بارا سافيدرا، الطبيبة التي باشرت حالة الولادة الغريبة، بإنها لم ترى مثل هكذا ولادة طوال تاريخها الطبي، لكن الجيد في الأمر هو إنهم تمكنوا من انقاذ الأم والتوأمين.   وولدت مونيكا فيجا حملها قبل نحو 5 أسابيع من ميعاد الولادة الطبيعية، وحينما بدأ الأطباء في اجراء عملية الولادة اكتشفوا المفاجأة الصادمة بوجود كيس يحيط بالجنين، وتبين إن هذا الكيس يوجد به جنين آخر صغير جدا، يتغذى من خلال التوأم الأكبر. 



  وعليه، كان قرار الأطباء في الأسبوع الـ37 من الحمل اجراء عملية لإخراج الجنين الأول.   وبعد ذلك، قام الأطباء باخراج التوأم الثاني، ويشخص العلم هذه الحالة باسم"التوأم الطفيلي"، وقد ورد ذكر هذه الحالة لأول مرة سنة 1808.

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

الوصفة التي حملت بعدها مباشرة باذن الله وصفة تنشيط المبايض و تسريع الحمل مكونها ذكر بالقران الكريم مصري يلتقط هذه الصورة في الحرم النبوي ويقسم بالله أنها حقيقية تقارير بريطانية تنشر للمرة الثانية بعد 30 عام تأكد حقيقة فى حياة مبارك ظل يخفيها عن الجميع طوال فترة حكمه لمصر علاج البواسير نهائياً في منزلك بدقيقتين ! أسرار علاج مغربي قديم