الصفحة الرئيسية
22 ديسمبر 2017 ( 13692 المشاهدات )
الإعلانات

دولة إسلامية وحيدة رفضت دعم القدس في الأمم المتحدة

دأت الجمعية العامة للأمم المتحدة، المؤلفة من 193 دولة، جلسة طارئة اليوم الخميس بناء على طلب من اليمن وتركيا، للتصويت على مشروع قرار يرفض اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، حيث صوتت 128 دولة لصالح القرار، و9 دول رافضة، فيما امتنعت 35 دولة عن التصويت بينها دولة مسلمة هي “البوسنة والهرسك”.

ونشر الموقع الرسمي للأمم المتحدة أسماء كل الدول التي صوتت اليوم بالجلسة العامة بالأمم المتحدة حول قرار ترامب بشأن القدس المحتلة.

وأدانت 128 دولة بالأمم المتحدة، اليوم الخميس، قرار ترامب بشأن القدس واعترافه بالمدينة المحتلة عاصمة لإسرائيل.

وأسفرت الجلسة عن رفض 9 دول للقرار في حين امتنعت 35 دولة عن التصويت.

وعقدت الجمعية العامة للأمم المتحدة جلسة نظرت خلالها في مشروع قرار مقدم من اليمن وتركيا حول وضع القدس.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حذر أمس الأربعاء الدول المصوتة ضد الولايات المتحدة بشأن قرار القدس، وقال إنه يدفع لبعض البلاد ملايين أو مليارات الدولارات كمساعدات ثم يأتون ويصوتون ضد أمريكا. مضيفا أن مندوبة بلاده بمجلس الأمن ستسجل أسماء من يصوتون ضد القرار الأمريكي باعتبار القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل في الأمم المتحدة.

وسعت فلسطين والدول العربية والإسلامية المُناصرة للقضية الفلسطينية، إلى التصويت في الجمعية العامة بعد أن استخدمت الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو)، الإثنين الماضي، على قرار ضد مشروع القرار العربي بشأن إعلان القدس المُحتلة عاصمة لإسرائيل، والذي يدعمه 14 عضوًا آخر من أعضاء مجلس الأمن الدولي، الأمر الذي كان سيطلب من ترامب إلغاء قراره وعدم نقل السفارة الأمريكية.


وصوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة، اليوم الخميس، بأغلبية لصالح قرار بشأن القدس، يرفض الاعتراف الأمريكي بالمدينة عاصمة لإسرائيل. واتخذ القرار بأغلبية 128 صوتا.
وبهذا الرفض تضع الجمعية العامة للأمم المتحدة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في ورطة بعد إعلانه رسمياً نقل مقر سفارة بلاده إلى القدس والاعتراف بها كعاصمة لإسرائيل .
وكان الرئيس الأمريكي أعلن ، الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل خلال مؤتمر صحفي فى خطوة جديدة تعرقل مسار عملية السلام بين الفلسطينيين والحكومة الإسرائيلية.جاء ذلك بعد اجتماع ترامب مع فريق إدارته فى البيت الأبيض، والذى قال ترامب قبل انعقاده فى تصريحات للصحفيين إن قراره بشأن القدس جاء بعد دراسة وتفكير طويلة، وأن هذا القرار “تأخر كثيراً” على حد وصفه.

علق البيت الأبيض الأمريكي على قرار رفض الفلسطينيين مقابلة نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس خلال جولة في المنطقة العربية بـ «من المؤسف» .

وقال نائب مايك بنس، أنه المؤسف أن السلطة الفلسطينية تضيع فرصة مناقشة مستقبل المنطقة لكن الإدارة لا تزال مستمرة دون عائق فى جهودها للمساعدة على تحقيق السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين وفريقنا للسلام لا يزال يعمل بجد لوضع خطة.

وقالت بلومبرج الأمريكية، إن مايك بنس يواجه جولة صعبة فى الشرق الأوسط بعدما رفض من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، ورئيس الكنيسة القبطية البابا تواضروس الثاني، لقائه عند قيامه بزيارة المنطقة الشهر المقبل، احتجاجًا على إعلان الولايات المتحدة القدس عاصمة لإسرائيل.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أصدر قراراً بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس واعتبارها عاصمة لإسرائيل القرار الذي قابل اعتراضاً واسعاً من الدولة العربية والأوربية .

حيث عبرت الجامعة العربية عن رفضها للقرار داعين ترامب إلى مراجعته ثانياً قبل إندلاع مشكلات بسبب هذا القرار .

كذلك الدول العربية منها السعودية ومصر والأردن والإمارات والكويت وقطر كل رؤساء تلك البلاد أصدروا بيانات رافضة لهذا القرار ودعوا لاجتماع عاجل للوصول لسبيل تصعيدي له .

المصدر : الشرقية توداي

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

عندما يغضب الله ويأمر احد جنوده أن يهلك قوما .. شاهد قدرة الله سبحانه عز وجل !! لن تصدق ماذا قال الشيخ صالح المغامسي عن زيارة ترامب للسعودية !! ومؤتمر القمة الاسلامية الأمريكية انتبه … هذه هي اول اعراض سرطان الثدي التي يتجاهلها الكثيرون ! تحذير 10 علامات مبكرة إن وجدتها في جسمك فإنك مهدد بالسكتة الدماغية